News Details

المعهد الإسلامي للبحوث والتدريب بالشراكة مع مركز بروناي للمصرفية والتمويل الإسلامي والإدارة ينظمان ورشة تدريبية تنفيذية حول التمويل الإسلامي لكبار مسؤولي دولة بروناي
25/08/1440

انعقدت في مكة المكرمة فعاليات الورشة التدريبية التنفيذية حول التمويل الإسلامي لفائدة كبار المسؤولين من مختلف المؤسسات المالية لدولة بروناي، وجاءت الورشة ثمرة للجهود في إطار العمل الثنائي المشترك بين المعهد الإسلامي للبحوث والتدريب، ومركز بروناي للمصرفية والتمويل الإسلامي والإدارة، بدعم من مؤسسة النقد في دولة بروناي.

ستناقش الورشة التي تستمر لخمسة أيام، في المدة من 28 أبريل إلى 2 مايو 2019، العديد من الموضوعات والقضايا المعاصرة في التمويل الإسلامي، من بينها آفاق الفينتك (التكنولوجيا المالية) للصناعة المالية الإسلامية، وأنماط التمويل الإسلامية، وهياكل الصكوك في السياق العالمي، والتمويل الاجتماعي الإسلامي، والأطر القانونية للتمويل الإسلامي.

كما ستشمل محاور نقاشية أخرى بالغة الأهمية، كتعبئة الموارد من خلال التمويل الإسلامي، والاستثمارات الأخلاقية، والقضايا القانونية والضريبية في العقود المالية الإسلامية الخاضعة لولايات قضائية مختلفة، والسياسة النقدية في الأنظمة المصرفية المزدوجة.

تنعقد الورشة التدريبية بحضور أربعة عشر مشاركًا يمثلون مختلف المؤسسات المالية في دولة بروناي، من منسوبي الهيئات التنظيمية، والمستشارين الشرعيين، ومشغلي الصناعة المالية، والأكاديميين.

وفي كلمة افتتاح البرنامج، أكد مدير شعبة التدريب بالمعهد، الدكتور رامي عبد الكافي، على أهمية التعاون بين  المعهد ومركز بروناي، وأوضح أن الورشة تم تعديل محتوياتها بشكل حصري للمسؤولين من دولة بروناي، وأن الدورات التدريبية سيقدمها نخبة من متخصصي الصناعة المالية الإسلامية.

من جانبها، أعربت دايانغ حاج سوفينا بنت حاجي سهات، الرئيس التنفيذي للمركز بالإنابة، عن بالغ تقديرها للتعاون مع المعهد في تنظيم الورشة التدريبية، مؤكدة على أن الورشة ستزود مسؤولي بروناي بالمعارف المتقدمة التي تعينهم على مواجهة التحديات المعاصرة ومواكبة الاتجاهات المستجدة في الصناعة المالية الإسلامية.

المعهد الإسلامي للبحوث والتدريب بالشراكة مع مركز بروناي للمصرفية والتمويل الإسلامي والإدارة ينظمان ورشة تدريبية تنفيذية حول التمويل الإسلامي لكبار مسؤولي دولة بروناي